ما أكثر الخدمات التي تستفيد منها من وذكر ؟





الثلاثاء
24 رمضان 1435 هـ | 22 يوليو 2014


:: المكتبة » مكتبة الكتب » الزهد و الرقائق » قصة أصحاب الجنة
عدد الزوار : 6702 | تحميل : 3238 | 2010-09-08
أرسل لصديقأبلغ عن عطل

قصة أصحاب الجنة
الكاتب : الشيخ مصطفى العدوي



نبذة :
بسم الله الرحمن الرحيم بين يدي القصة المباركة فقد ذكر الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم قصصًا منوعة كثيرة تؤخذ منها العبر وتستفاد منها العظات، وتطمئن بها قلوب أهل الإيمان، تطمئن قلوبهم إلى أن الإيمان بالله عز وجل وتوحيده وطاعته وامتثال أمره وطاعة رسله صلوات الله وسلامه عليهم، وشكر نعمه بالإحسان لخلقه، كل ذلك من أسباب دوام النعم، وازديادها وكثرتها ونموها والبركة فيها فضلاً عما أعد لأهل الإيمان في الآخرة كما قال تعالى: {وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ} [إبراهيم: 7]. وفي المقابل فإن الكفر بالله وجحود نعمه ومخالفة أمره وعصيان رسله، والإساءة إلى خلقه وظلمهم كل ذلك من أسباب زوال النعم وحلول النقم في الدنيا فضلاً عن العذاب الشديد المعدِّ في الآخرة للظالمين. قال تعالى: {وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ} [إبراهيم: 7]. وقد يكون هذا العذاب الشديد في الدنيا بسحق النعمة وإزالتها... وقد يكون بمحو آثارها في النفوس، فيكون الشخص في نعم عظيمة ولكنه مكتئبٌ على الدوام مهموم مغموم في كل حال، جشع وطماع وحريص. وقد يدخر العذاب الشديد إلى الآخرة عياذًا بالله من العذاب وسوء المصير. * فهذه المفاهيم التي ذكرت تتجلى وتتضح وتظهر وتتجسد في القصص القرآني المبارك الكريم وها هي قصة من قصص هذا الكتاب المبارك الميمون كتاب الله عز وجل الذي يحمل دومًا الخير والبركات والبشارة والعظات... إنها:


تحميل :
doc/308.5 KB

قصة معتكف (المطويات)
غايتي الجنة (التصاميم الدعوية)
لا حُرمتِ الجنة ورائحتها (مكتبة الكتب)
رمضان شهر الجنة (الصور للجوال الدعوي)
برنامج مواقيت الصلاة - أندرويد (برامج الجوال)

البحر الرائق فى الزهد والرقائق
كيف تروض نفسك؟
هكذا عاشوا مع القرآن .. قصص ومواقف
حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح
من يشتري الجنة؟
زاهدة | الأردن | 12 / 02 / 2012ضع ردا على هذا التعليق
أشعر بالفرح والسرورحين أجد مواضيع مثل تلك تداول على المواقع