نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

المطويات  (  من آداب التسـوق ) 

Post
29-1-2009 3033  زيارة   

أختي المسلمة: إليك جملة من النصائح الثمينة التي لا غنى عنها في الأسواق، فهي آداب تصون فيك الفضيلة والعفاف وتجعلك تسوقين بأمان من أذى الآخرين.

 



بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أمّا بعد:

أختي المسلمة: إليك جملة من النصائح الثمينة التي لا غنى عنها في الأسواق، فهي آداب تصون فيك الفضيلة والعفاف وتجعلك تتسوقين بأمان من أذى الآخرين.

الأسواق هي أبغض الأماكن إلى الله، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أحب البلاد إلى الله مساجدها، وأبغض البلاد إلى الله أسواقها» [رواه مسلم].
وموقع يبغضه الله حقيق على المسلمة أن لا تطأ أرضه إلاّ لـضرورة بالغة.

احذري من الخلوة بالسائق عند الخروج إلى السوق فإنّه ما خلا رجل بامرأة إلاّ وكان ثالثهما الشيطان.

الحجاب.. الحجاب فهو أمان لك من نظرات مرضى القلوب.. وحماية الأذى.. وعون على العفاف.. فصونيه كما أمر الله.. وتفقديه عند النزول من السيارة.. وأثناء السير.. ولا تدعي منه فرجة للنظرات المسمومة.

احذري التعطر فإنّه مجلبة للفتنة، قال صلى الله عليه وسلم: «المرأة إذا استعطرت فمرت بالمجلس فهي كذا وكذا (يعني زانية)» [رواه الترمذي مرفوعا].

تذكري أنّ الكف والقدم جزء من جسمك، فاحرصي بارك الله فيك على ستر قدميك بجوارب "شراب"، وكذلك ستر كفيك بقفازات أو بعباءة ذات أكمام طويلة ساترة.

إيّاك والخضوع بالقول وترقيق الكلام مع البائع، فإنّ ذلك من موجبات الفتنة، وقد نهى الله تعالى عنه فقال: {فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ} [سورة الأحزاب: من الآية 32].

لا تدخلي محلا خال من المشترين، فإنّ ذلك أحوط لدينك وأبعده للفتنة، ولكن حاولي الدخول مع محرم فإن لم يكن فبصحبة النساء، أو انتظري دخول غيرك اجتنابا للخلوة.

أظهري للبائع جدّك في الشراء، فإنّه إذا سمع منك ما يوحي بالهيبة والوقار استقر ذهنه على ذلك، فلم يجرؤ على ما يمرض القلوب من الأقوال والحركات.

عند رغبتك في رؤية ما تريدين شراءه لا ترفعي غطاء وجهك لتنظري إليه أمام البائع، ولكن في زاوية المحل أو حيث لا يراك أحد، وكذلك احذري من قياس الألبسة في المحل، وحاولي الاعتماد دائما على مقاساتك بالأرقام والأقيسة السابقة، واحذري من قياس الحذاء أمام البائع كيلا تظهر ساقيك.

إيّاك والتفريط في الصلوات لا سيما صلاة المغرب، واعلمي أنّ وقتها ينتهي بدخول وقت العشاء، قال الله تعالى: {إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً} [سورة النساء: من الآية 103]، أي: مقدرة بوقتها.

وصلي اللّهم على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه وسلم.


 



 

 
إعداد
القسم العلمي بدار ابن خزيمة


موقع وذكر الإسلامي

ملفات المطوية

اسم الملف تحميل عدد مرات التحميل
تصميم من تنفيذ وذكر 1

اضف تعليقك

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3144 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3483 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3560 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟