نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

المطويات  (  هدية إلى حاج ) 

Post
9-6-2011 2126  زيارة   

أخي الفاضل: حبي لك ، وفرحي بعزمك على الحج، دفعني أن أقدم لك هديتي فيما يكون به حجك موافقاً لفعل النبي صلى الله عليه وسلم.

 

بسم الله الرَّحمن الرَّحيم

أخي الحاجّ الكريم:

يا من يسر الله أمره حيث كان أحد حجاج بيته. قال نبيُّك الكريم -صلَّى الله عليه وسلَّم-: «لتأخذوا عنِّي مناسككم» [صحَّحه الألباني 1075 في إرواء الغليل]، أسأل الله الكريم بمنِّه أن تعود من حجِّك كيوم ولدتك أمك.
أخي الفاضل: حبِّي لك، وفرحي بعزمك على الحجِّ، دفعني أن أقدم لك هديتي فيما يكون به حجّك موافقًا لفعل النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم-.

1- ففي اليوم الثَّامن من ذي الحجّة (يوم التَّروية): أحرم بالحجِّ ضحًا من مكانك الَّذي أنت فيه فإن كنت متمتعًا يسنُّ لك الاغتسال والتَّنظف والتَّطيب عند الإحرام. ثمَّ البس ثياب الإحرام، ثمَّ قل لبيك حجًّا، واحرص على الإكثار من التَّلبية حتَّى ترمي جمرة العقبة، أمَّا إن كنت قارنًا أو مفردًا فأنت باقٍ على إحرامك الأوَّل.

- فإن كنت محرمّا خارج منى فخرج إليها وصل بها الظُّهر ركعتين والعصر ركعتين والمغرب ثلاثًا والعشاء ركعتين والفجر ركعتين، كلُّ صلاةٍ في وقتها قصرًا للرباعيَّة من غير جمعٍ.

2- في اليوم التَّاسع بعد طلوع الشَّمس (يوم عرفة): اذهب إلى عرفة ملبيًا وتأكد من دخولك عرفة، فإذا دخل وقت صلاة الظُّهر فصل الظُّهر والعصر جمعًا وقصرًا في وقت الظُّهر بآذانٍ واحدٍ وإقامتين من دون نافلةٍ قبل الصَّلاة ولا بعدها ولا بينهما، ثمَّ تفرَّغ بعد ذلك للدُّعاء مستقبلًا القبلة، ثمَّ امكث حتَّى غروب الشَّمس.

- فإذا تحقَّقت من غروب الشَّمس فسر من عرفة إلى مزدلفة، وعليك السَّكينة، واحذر من المنازعة والشِّقاق، فإن ممَّا ينقص أجرك، فإذا وصلت إلى مزدلفة فصل بها المغرب والعشاء جمعًا وقصرًا للرُّباعيَّة بآذانٍ واحدٍ وإقامتين، ولا تشتغل بشيءٍ حال قدومك قبل أداء الصَّلاة (إلا إن خشيت أن لا تصل إلى مزدلفة إلا بعد خروج وقت العشاء فصلِّ قبل الوصول فاتَّق الله ما استطعت) وأرح بدنك تلك الليلة ثم إذا طلع الفجر فصلِّ الفجر ثمَّ انتظر داعيًا حتَّى قرب طلوع الشَّمس فهذه سنُّة نبيِّك محمَّدٍ -صلَّى الله عليه وسلَّم-.

3- في اليوم العاشر (يوم النَّحر): وقبيل طلوع الشَّمس اذهب إلى منى ملبيًا فإذا وصلت إليها فعليك ما يلي:

أ- رمي جمرة العقبة بسبعٍ حصياتٍ متعاقباتٍ يسنُّ لك التَّكبير مع كلِّ حصاةٍ.

ب- ثمَّ ذبح الهدي إن كنت متمتعًا أو قارنًا، وكُلْ منه وتصدق وأهد. أمَّا المفرد فلا هدي عليه، وكذا سكان الحرم لا هدي عليهم.

جـ- ثمَّ احلق رأسك أو قصر والحلق أفضل والمرأة تقصر قدر أنملة. تفعل تلك الأشياء مرتبة وإن قدمت بعضها على بعض فلا حرج ثمَّ بعد الرَّمي والحلق أو التَّقصير يحصل التَّحلل الأول فتباح جميع محظورات الإحرام عدا النِّساء فلا يحلُّ الجماع ومقدماته.

د- ثمَّ تذهب بعد ذلك إلى مكة لطواف الإفاضة، فتطوف سبعة أشواطٍ ثمَّ تسعى إن كنت متمتعًا، أمَّا إن كنت مفردًا أو قارناً فتطوف بالبيت وتسعى بين الصَّفا والمروة إن لم تكن سعيت مع طواف القدوم.

هـ- ثمَّ بعد الطَّواف والسَّعي تخرج إلى منى فتبيت بها ليلة إحدى عشرة واثنتي عشرة.

4- في اليوم الحادي عشر: ارمي الجمرات الثَّلاث مرتبةً بعد الزَّوال تبتدئ بالأولى ثمَّ الوسطى ثمَّ العقبة. كلُّ جمرةٍ بسبع حصياتٍ متعاقباتٍ تكبر مع كلِّ حصاةس، تقف بعد الأولى والوسطى مستقبلًا القبلة تدعو الله، أمَّا جمرة العقبة فلا يشرع الدُّعاء بعدها.

5- في اليوم الثَّاني عشر ارمي الجمرات الثَّلاث كما في اليوم الحادي عشر فإذا انتهيت من الرَّمي فإن شئت أن تتعجل فلا حرج، فاخرج من منى قبل غروب الشَّمس، وإن شئت أن تتأخر وهو الأفضل لفعل النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- فتبيت في منى ليلة الثَّالث عشر ثمَّ ارمي الجمرات الثَّلاث بعد الزَّوال كما رميت في اليوم الثَّاني عشر.

- فإذا أردت الخروج فطف بالبيت للوداع. أمَّا الحائض والنّفساء فلا وداع.

محظورات الإحرام
1- حلق الشَّعر.
2- تقليم الأظافر.
3- تغطية الرَّأس.
4- الطِّيب.
5- عقد النِّكاح.
6- مباشرة الزَّوجة.
7- الوطء في الفرج.
8- قتل الصَّيد.
9- لبس الرَّجل المخيط.

- من فعل محظورًا ناسيًا أو جاهلًا فلا شيء عليه، ومن فعل متعمدًا فعليه الكفارة (على التَّخيير) صيام ثلاثة أيام أو ذبح شاه أو إطعام ستَّة مساكين.

أمَّا الوطء فإن كان قبل التَّحلل الأول فيفسد حجهما، وإن كان بعد التَّحلل الأول فالحجّ صحيحٌ وعليه شاه.

تنبيهاتٌ مهمَّةٌ

1- يجوز للمحرم غسل لباس الإحرام إذا اتسخ، ويجوز تبديله بغيره.

2- بعض النِّساء تكشف وجهها إذا أحرمت بحجَّة الإحرام وهي بحضرة الرِّجال الأجانب وهذا محرمٌ فالمرأة تكشف وجهها إذا كانت بمفردها أو عند محارمها، وأمَّا إن كانت بحضرة الرِّجال الأجانب فيجب ستر وجهها والبعد عن الفتنة.

3- بعض النِّساء إذا أحلَّت من إحرامها لبست ثيابًا مثيرةً للفتنة أو تطيَّبت وتلك المشاعر مليئةٌ بالرِّجال الأجانب فتأثم في ذلك، وهذا تناقض عجيب فما بين الحشمة والتَّبرج إلا أن تحلّ إحرامها، ومن علامة قبول الحسنة الحسنة بعدها.

4- بعض النَّاس في عشية عرفة يشغل نفسه في تجهيز سيارته والاستعداد للذَّهاب إلى مزدلفة وينسى أن عشية عرفة وقت الإجابة، فيغفل عن الدُّعاء.

5- يعتقد بعض النَّاس أنَّه لابد من صعود جبل عرفة يوم عرفة فيكلف نفسه عنتًا ومشقةً والنَّبيُّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- لم يصعد الجبل وخير الهدي هدي محمَّدٍ -صلَّى الله عليه وسلَّم-.

6- المبيت بمزدلفة واجبٌ لا يجوز تركه إلا لمعذورٍ فينصرف بعد منتصف الليل، وكذلك من معه معذور.

7- بعض الحجاج ما إن يصل إلى مكة حتَّى يقضي جلَّ وقته في زيارة غار ثور وغار حراء وربما صلَّى هناك، ولم يرد ما يدلُّ على فضل زيارتها فتترك بذلك الصَّلاة في المسجد الحرام والنَّبيُّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: «من عمل عملًا ليس عليه أمرنا فهو ردٌّ» [رواه مسلم].

8- بعض الحجاج إذا دخل إلى مزدلفة أول ما يبدأ به هو جمع حصى الجمار وهذا خطأ فأوَّل ما يبدأ به الصَّلاة ولو أخذ حصى الجمار من أيِّ مكانٍ فلا حرج.

9- يصرُّ بعض النَّاس بعض الطَّواف في الحجِّ على أن يصلِّي ركعتي الطَّواف قريبًا من المقام -مقام إبراهيم عليه السَّلام- فيسبب الأذى لنفسه وللطَّائفين، ولا يعقل صلاة والصَّلاة في هذا المكان سنة إن تيسر ذلك وإلا ففي أي مكان من الحرم والأمر واسع.

10- يتحرج بعض الحجاج بعد طواف الوداع من شراء حاجتهم من الأسواق أو هدية لمن يحبُّون وليس في ذلك أدنى حرج.

11- يصر بعض النَّاس على تقبيل الحجر الأسود ولو أدَّى إلى إلحاق الضَّرر بالآخرين ولا شكَّ أنَّ تقبيل الحجر سنة وأذى النَّاس محرَّمٌ وأشدُّ من ذلك إصرار بعض النَّساء على مزاحمة الرِّجال مزاحمةً شديدةً تؤدي إلى تكشفها أو يصرُّ بعض الرِّجال على مزاحمة النِّساء.

12- بعض النَّاس إذا أراد الخروج في اليوم الثَّاني عشر ذهب ليطوف طواف الوداع ثمَّ أتى بعد ذلك إلى منى لرمي الجمرات وهذا خطأٌ، فالحاجّ أمر أن يكون آخر عهده بالبيت، ومن فعل ذلك كان آخر عهده بالجمرات وليس البيت كما أمر.

13- بعض الحجاج يصطحبون معهم آلات التَّصوير فيصورون غيرهم ويصورهم غيرهم بحجة الذِّكرى، وعرضها على الأهل إذا رجعوا ولا شكَّ أنَّ هذه معصيةٌ، حيث أن هذا التَّصوير لم تدعى الحاجة إليهم، وكذلك فإنَّه يدخل في الرِّياء من باب محبَّة أن يرى النَّاس عمله.

14- بعض الحجاج قد يكون واقعًا في معصية من المعاصي في سائر العام فيمتنع عنها في أيام الحجِّ ثمَّ يعود إلى فعلها بعد الحجِّ وهذا تناقضٌ عجيبٌ.
فمثلًا: من ابتلي بشرب الدُّخان، هي سيتعاطاه وهو متلبسٌ بالعبادة هل يفعل ذلك وهو محرَّمٌ والدُّخان محرَّمٌ أم سيمتنع عنه حال إحرامه . ولقد أذى المدخنون حجاج بيت الله بتلك الروائح الكريهه وربما كانت أعقاب السَّجائر سببًا في إتلاف مالٍِ أو إزهاق أرواحٍ من جراء حريق تسببه، وليعلم من يبيعه أو يتعاطاه أنَّه آثمٌ ومؤذٍ لغيره.

15- يظنُّ بعض الحجاج أن حجّه لا يصح حتَّى يزور المدينة وهذا ظنٌّ خاطئٌ فزيارة مسجد الرَّسول -صلَّى الله عليه وسلَّم-، والحجُّ بدونها صحيحٌ.

16- بعض النَّاس حينما يصل المدينة يبدأ مشواره، بزيارة ما يسمى بالمساجد السَّبعة، ويصلِّي في كلِّ مسجد ٍركعتين علمًا أنَّه لم يرد في فضلها شيءٌ، ولو جعل تلك الرَّكعات في المسجد النَّبوي لغنم أجرًا عظيمًا ولسلم من المشقة.

17- بعض الحجاج حينما يزور البقيع يسأل الموتى ما لا يقدر عليه إلا الله فيسأل تفريج الكربات وقضاء الحاجات، وهذا لا يجوز وبعضهم يأخذ معه شيئًا من تراب البقيع، ويذهب له إلى بلده للتَّبرك، وهذا العمل محرَّمٌ، فكيف يأتي لطاعةٍ ويفعل هذه المعاصي المنكرة.

18- بعض النِّساء حينما تأتي للحجِّ تزور البقيع أو قبر النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- وهذا لا يجوز؛ لأنَّ النَّبيُّ -صلَّى الله عليه وسلَّم-: «لعن زوارات القبور» [رواه التِّرمذي 1056 وابن ماجه 1289 وحسَّنه الألباني]، أمَّا حديث «من حج فلم يزورني فقد جفاني» فلا يصح.

أسأل الله الكريم بمنِّه أن تعود من حجِّك كيوم ولدتك أمك وأن يحفظك بحفظه وأن يكلأك برعايته.


إعداد
أخوكم: د.صالح بن محمد الونيان

 

ملفات المطوية

اسم الملف تحميل عدد مرات التحميل
هدية إلى حاج 0

اضف تعليقك

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3144 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3488 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3562 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟