نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

تصريح الشيخ الرفاعي بعد خروجه من التحقيق ...
25-1-2012 5589   
   
عدد مرات التحميل : 15

تصريح الشيخ الرفاعي بعد خروجه من التحقيق ...

 

لدى خروج الشيخ سيد فؤاد سيد بن عبد الرحمن الرفاعي الحسيني من إدارة التحقيق في حولي أدلى لبعض الصحف والمجلات بهذا التصريح :
قال الشيخ سيد الرفاعي : بسم الله ... والحمد لله ... والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه .... وبعد:

الآخرون يرون في هذا الاستدعاء والتحقيق محنة مكروهة ونحن نراه منحة من الله تعالى وفضلاً لأنه كلما استدعينا لتحقيق أو تعرضنا لضغط ازداد يقيننا بأننا على طريق الدعوة الصحيحة – بإذنه تعالى - التي سلكها قبلنا الأنبياء والمرسلون صلى الله عليهم وسلم ، ومن بعدهم الصحابة الكرام وسلف هذه الأمة الصالح رضي الله تعالى عنهم .

وأضاف الرفاعي : بأن هذا الذي حدث معنا اليوم دليل إضافي على أننا بحاجة إلى شرع الله سبحانه وتعالى أكثر من حاجاتنا إلى الهواء والماء والطعام والدواء ، فما قمنا بنشره وتوزيعه وطباعته إنما هو عقيدة القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة ، وكأني بهم       ( وأقصد من كان وراء التحقيق والدعوى ) يفاوضونني أو يخيرونني بين ديني وعقيدتي من جهة وبين الديمقراطية وأنظمتها من جهة أخرى ، لأنهم بيقينهم ويقيني (أيضاً) لا يجتمعان ، وهذا رد عملي صادق وناطق وبوضوح صارخ بأن الإسلام والديمقراطية متناقضان ، ولا يمكن أن يلتقيا .
ولذلك نقول لأولئك الذين لا زالوا مصرين على أن الديمقراطية والإسلام شيء واحد كفاكم تناقضاً ، وأننا نتساءل أين التزامهم بمبادئ ديمقراطيتهم أم أن هذه المبادئ لا تطبق على الذين يدعون إلى عقيدة القرآن والسنة .
وإنني أتساءل – أيضاً - كيف يطرحون مبدأ حرية التعبير ، ثم عندما يقوم فرد من المسلمين بممارسة هذا الحق يُحارب ويستدعى إلى التحقيق والاستجواب ، على أننا عندما كتبنا وطبعنا ووزعنا لم نفعل ذلك بحماية القانون الوضعي وإنما فعلنا ذلك لأنه أمر واجب من الله عز وجل ، ولابد أن نتحمل بعض الشيء من الأذى في سبيل الله عز وجل وإلا كيف ينتشر دين الله وكيف ننال الأجر على هذه الدعوة .

وأضاف الشيخ سيد فؤاد بن سيد عبد الرحمن الرفاعي الحسيني
لابد لي من أن أشكر الصحف والمجلات التي نقلت الخبر بصدق وأمانة لإخواننا وأخواتنا ، كما أنني أغتنم الفرصة لأقدم أصدق شكري وأعبر عن عظيم امتناني لإخواننا وأخواتنا المسلمين الذين اتصلوا بنا عبر الهاتف أو الرسائل أو المشاركات أو التعليقات عبر الوسائل الالكترونية ، ونقول لهم جميعاً جزاكم الله خيراً فلقد كنتم نعم السند والنصير بعد الله تعالى وبارك الله فيهم جميعاً .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

       سيدفؤاد بن سيد عبد الرحمن الرفاعي الحسيني
 


اضف تعليقك

تعليقات الزوار

ابـو أنـــوار العجمي

شيخنا الفاضل الله ينصرك للحق ويثبت خطاك وينفع بك الأسلام والمسلمين ويكثر الله من أمثالك.. شيخنا الكريم لماذا لا تفتح فرع لـ وذكر في الجهراء او العاشرة وانا أول المتبرعين بالعمل فيه بعد العصر بالجهراء..الله يسعدك ويبارك فيك والله يحفظك

2012-02-19 00:00:00


أم مجاهد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لله درك شيخنا الكريم حفظكم الله وثبتكم في زمن قول الحق فيه تهمة نادر ما أجد شيخ مثلكم في هذه البلاد طول فترة الانتخابات وقبلها وبعدها احتجت لكلام كهذا يخبرني أني على حق وفكري وعقيدتي حق الله أكبر ولله الحمد زادكم الله من فضله ابنتكم

2012-02-15 00:00:00


محمد الحسيني

الله يجزاك خير ويعطيكم العافيه وعسى ربي ان يجعالها في ميزان حسناتكم

2012-02-01 00:00:00


محمود محمد

امض في سبيلك يا رفاعي فأنت على الحق ولو كنت وحدك ولا تحزن من خذلان المسلمين لك أو معاداة الرافضة لك فإنها سنة الله في ذلك الزمان , وتصديق لحديث الذي لا ينطق عن الهوى

2012-01-31 00:00:00


روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3142 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3479 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3557 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟