نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

نــداء عاجـل بشـأن غـزة (بيـــان)
26-3-2009 1019   
   
عدد مرات التحميل : 4

نــداء عاجـل بشـأن غـزة (بيـــان)

 

الحمد لله رب العالمين, والصلاة والسلام على سيد المرسلين, نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين, وبـعـد:-

فإن قضية المسلمين الأولى (فلسطين) تمر بمرحلة بالغة الخطورة تتمثل فيها أبشع جرائم الصهاينة ضد إخواننا المسلمين في فلسطين.

فأهل غزة يعانون من الحصار الظالم الذي منع عنهم الغذاء والدواء, وأخيراً قطع عنهم الغاز والوقود والكهرباء, فتكاملت صورة كارثة إنسانية لا مثيل لها.

وحجاج غزة على الحدود والمعابر موقوفون, وعن أداء فريضة الحج ممنوعون, وخطوات تهويد القدس ومخططات هدم المسجد الأقصى تتواصل وتتزايد.

وكل ذلك يقع أمام سمع العالم وبصره ولا يوجد تحرك عملي يقف في وجه هذا التسلط الصهيوني, مع ضعف في التفاعل الشعبي والإعلامي في عالمنا العربي, ومن هنا فإننا نوجه هذا النداء إلى جميع المسلمين ليقوموا بواجبهم تجاه إخوانهم في فلسطين على جميع المستويات وفي كل المجالات كل بحسب قدرته ومسؤوليته, وفاء بحق الأخوة الإسلامية الذي أوجبه الله في مثل قوله تعالى: {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ} وقوله صلى الله عليه وسلم "المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه" وقوله عليه الصلاة والسلام: "من فرج عن مسلم كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة".

ونوجه هذه النداءات الخاصة لأهميتها :-

أولاً: نداء إلى ملاك ومسئولي القنوات الفضائية:

إننا نذكركم وندعوكم باسم واجب الدين وحق الأخوة وشرف المهنة أن تتحملوا أمانتكم أمام الله وأمام الأمة وتؤدوا رسالتكم الإعلامية من خلال توظيف قنواتكم لأجل:

1- العمل على توضيح المعاناة الإنسانية الكبرى التي يعاني منها أبناء فلسطين عموماً وقطاع غزة خصوصاً, وتعرية الكيان الصهيوني وفضح جرائمه ضد الإنسانية بحق إخواننا في فلسطين.

2- ربط الجماهير بقضية فلسطين وبيان واجب المسلمين قيادات وشعوباً تجاه معاناة إخوانهم، وتقديم البرامج والتقارير وعقد اللقاءات والحوارات وتكثيف الحملة الإعلامية حول الأوضاع المأساوية في قطاع غزة المحاصر، مع التركيز على استضافة العلماء والدعاة وقادة الرأي والرموز الإعلاميين لتوصيل رسائل الأخوة والمناصرة لأهل غزة وعموم فلسطين.

ثانياً: نداء إلى الكتاب والصحفيين:

إن الكتابة الإعلامية والمهنة الصحفية أمانة عظيمة سيسأل عنها صاحبها بين يدي الله وهي ذا أثر عظيم في جمهور القراء ومن ثم فإننا ندعوكم إلى:

1- حمل أمانة القلم وشرف الكلمة بالوقوف مع إخواننا الفلسطينيين وخاصة في قطاع غزة وتوضيح مأساتهم والمطالبة بنصرتهم وفك حصارهم.

2- توجيه النداءات إلى كافة شرائح المجتمعات العربية والإسلامية قادة وشعوباً ودعوتهم لتحمل مسؤوليتهم والقيام بواجبهم.

3- إدانة الصمت العالمي وسياسة الكيل بمكيالين وعدم التصدي لجرائم الصهاينة بحق الإنسانية وتحديهم للقوانين والقرارات الدولية.

ثالثاً: نداء إلى الأئمة والخطباء:

إنكم تؤمون المسلمين في بيوت الله، وتخطبون فيهم كل جمعة من على منابر المساجد، ولكم في قلوب الناس تقدير واحترام, ولتوجيهكم وإرشادكم قبول وتأثير، ولذا ندعوكم إلى القيام بواجبكم تجاه مستمعيكم وتجاه الأمة أجمع في هذا الموضوع الخطير ومن ذلك:

1- التأصيل الشرعي والتمثيل العملي للأخوة الإسلامية، مع البيان الشافي لحقوقها ومستلزماتها.

2- التعريف بقضية فلسطين من الناحية الشرعية والإيمانية وتعميق ارتباط المسلمين الديني بها.

3- حث المسلمين على تقديم ما يستطيعون لمساعدة إخوانهم وفك الحصار عنهم ودعم صمودهم وثباتهم بشتى الوسائل المشروعة الممكنة.

وإننا إذا نوجه هذا النداء لنقدر كل جهد يبذل في هذا السبيل ويخفف معاناة إخواننا في فلسطين, ونتمنى أن تتضاعف الجهود وتتكثف الوسائل لتؤدي ما يطمح إليه كل مسلم يتفطر قلبه لهذه المأساة الماثلة بين عينيه في كل لحظة وآن.

وختاماً نؤكد أن فلسطين قضيتنا الأولى, وأن ارتباطنا بالقدس والمسجد الأقصى ارتباط ديني إسلامي وطيد, وأن مناصرة إخواننا في فلسطين واجب شرعي أكيد, والله نسأل أن يوفقنا جميعا لنصر دينه وعون عباده.

الموقعون:

د.خالد بن عبدالرحمن العجيمي/ عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض سابقا.

د.سعود بن عبدالله الفنيسان/ عميد كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض سابقا.

د.عوض بن محمد القرني/ عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية فرع أبها سابقا.

د. إبراهيم بن عبد الله الدويش/ عضو هيئة التدريس بكلية المعلمين جامعة القصيم.

د.علي بن عمر بادحدح/ عضو هيئة التدريس بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة.

د. عبدالله بن عبدالعزيز الزايدي/ عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض.

د. محمد بن صالح العلي/ عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية فرع الأحساء.

رسالة الإسلام ـ وكالات //الاحد 02 ذو الحجة 1429 الموافق 30 نوفمبر 2008


نقلاً عن عودة ودعوة



اضف تعليقك

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3144 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3487 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3562 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟