نود لفت انتباه الإخوة زوار الموقع ان هذه النسخة هي نسخة تجريبية للموقع بشكله الجديد , للابلاغ عن اخطاء من هنا

بيان من وذكر عن بورما ..!!
30-6-2012 5152   
   
عدد مرات التحميل : 16

بيان من وذكر عن بورما ..!!

خبر صحفي من مركز وذكر الإسلامي حول (المجازر التي ترتكب بحق المسلمين الروهنجيين):

سيد الرفاعي الحُسيني: المسلمون إخواننا...!! ولهم واجب النصرة علينا في كل مكان...!!!
قال تعالىٰ { إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ } الحجرات
واجبنا نحو إخواننا المسلمين الروهنجيين.
رابط المذكرة : (
http://eb-ha.com/arkan.pdf )
أدلىٰ الشيخ سيد فؤاد بن سيد عبدالرحمن الرفاعي الحُسيني رئيس مجلس إدارة مركز وذكِّر الإسلامي بتصريح صحفي حول محنة المسلمين في إقليم أركان في دولة بورما قال فيه :
إنَّ إخواننا المسلمين الذين ينتمون إلى عرقية الروهنج في إقليم أركان في جمهورية بورما... يتعرضون لحرب إبادة طائفية دينية...!! من قبل البوذيين البورميين...!! وبتأييد من الحكومة الظالمة المنحازة لهم...!! والعجب أنَّ وسائل الإعلام لم تهتم بتلك المحنة الشديدة...!!

 
وأضاف سيد الرفاعي الحُسيني : أنَّ مشكلة إخواننا هناك - ليست الفقر والحاجة –
في المقام الأول...!! وإنما مشكلتهم إنهم يوحِّدون الله تعالىٰ... ويعبدونه...!!!
فيجب علينا نحن المسلمين أن: ننصرهم... ونناصرهم... بكل الوسائل المتاحة المادية والمعنوية:
بالدعاء... بالصدقة... بالاهتمام بأمرهم وشأنهم... فلا يؤمن أحدكم حتىٰ يحب لأخيه ما يحب لنفسه... ومن لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم... ويجب علىٰ الحكومات الضغط بكل وسيلة متاحة لإيقاف تلك المجازر الوحشية... التي ترتكب بحق إخواننا هناك...!!


واختتم سيد الرفاعي الحُسيني تصريحه قائلاً : إنَّ هذه المذابح التي تجرى علىٰ رقاب المسلمين في العالم... سببها : عدم وجود دولة تحكم بكتاب الله تعالىٰ...!!
فلو كان لدينا أميرٌ للمؤمنين...!! لما رأينا هذه المذابح...!!!

 


نسأل الله تعالىٰ أن يُــكــحِّــل أعـيـنـنـا بـمـعـتـصـم جـديـد... يـلـبـي الـنـداء... ويـغـيـث الـمـسـتـغــيـث...
إنَّـه ولي ذَٰلك والقادر عليه ... ألا هل بلغت ... اللهم فاشهد..


اضف تعليقك

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

روابط هامة


كن على تواصل


أوقات الصلاة



يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ ...

3143 زيارة
|

بَلْ كَذَّبُوا بِالسَّاعَةِ ...

3479 زيارة
|

قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى

3557 زيارة
|

جديد وذكر


استطلاع للرأي


هل أنت من مشتركي صفحتنا على الفيس بوك وهل تراها مفيدة ؟